afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

سفير المغرب في نواكشوط يشيد بعلاقات بلاده مع موريتانيا

حضر سفير المملكة المغربية فموريتانيا، حميد شبار، الخميس الموافق لتاريخ 25 يناير 2024، ف حفل تنصيب الفريق البرلماني الموريتاني المغربي فالعاصمة انواكشوط.

وأثنى سفير المغرب لدى انواكشوط، حميد شبار فكلمة ليه بمناسبة تشكيل هاد الفريق، على الفريق السابق المنتهية ولايته ورئيستو زينبو التقي، بالإضافة لتقديم التهاني بمناسبة تأهل المنتخب الموريتاني إلى دور الثمن في كأس إفريقيا للأمم بالكوت ديفوار.

وامتدح سفير المملكة المغربية العلاقات الثنائية بين البلدين، مشيرا أنها مبنية على قاعدة صلبة مرتابطة بحرص قيادتي البلدين المتمثلة فالملك محمد السادس والرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني على رسم آفاق كبيرة فالشراكة بين الجانبين، بالإضافة للإرث المشترك الروابط الثقافية والروحية العريقة.

وكشف السفير المغربي حميد شبار فكلمتو بللي العلاقات كتعرف زخم كبير كيتجلى في ارتفاع وتيرة الزيارات المتبادلة خلال الثلاث سنوات الأخيرة، حيث سُجلت أكثر من 70 زيارة رسمية متبادلة لوزراء ومسؤولين سامين للبلدين، منها حوالي 30 زيارة خلال سنة 2023، وكانت آخر هذه الزيارات هذيك اللي دارها محمد سالم ولد مرزوك، وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، للمملكة المغربية يوم الاثنين الماضي.

وأوضح السفير حميد شبار أن العلاقات المغربية الموريتانية عندها أهمية خاصة عند الملك محمد السادس الحريص على تطويرها فشتى المجالات واللي كيعتابر دورها مهم في إطار مبادرة تسهيل ولوج دول الساحل إلى المحيط الأطلسي.
وذكّر السفير بالتعاون الاقتصادي والتجاري، بحيث بلغات المبادلات التجارية بين البلدين في 2022 قيمة 300 مليون دولار أمريكي، محققة بذلك نسبة نمو بلغت 58% بالمقارنة مع سنة 2020، فيما يعد المغرب المستثمر الأول في موريتانيا على المستوى الإفريقي وهو حاضر عبر قطاعات مهمة مثل الاتصالات والأبناك وتحويل وتثمين منتجات الصيد البحري وقطاع الزراعة وقطاع إنتاج الأسمنت ومواد البناء وتوزيع الغاز المنزلي بالإضافة إلى توزيع المواد البترولية، والمقاولات الصغرى والمتوسطة في مواكبة التطور الاقتصادي فموريتانيا، ولاسيما في قطاع الخدمات.

وشدد حميد شبار على أن المغرب عازم على ترقية علاقاتو مع انواكشوط وتعزيز الشراكة الإستراتيجية المفضية لبناء فضاء يسوده الأمن والاستقرار ويُحقق الازدهار والرخاء والتكامل الاقتصادي، مشيرا ان البلدين غادي يعقدو دورة جديدة للمنتدى الاقتصادي والاستثماري المغربي الموريتاني، باواكشوط.

وذكّر السفير المغربي بالتعاون البرلماني واللي زاد تقوى سنة 2022 من خلال التوقيع على مذكرة تفاهم بين مجلس المستشارين والجمعية الوطنية الموريتانية واللي أفضت لإحداث منتدى برلماني مغربي – موريتاني كفضاء للحوار والتداول في كل القضايا التي ترتبط بتعزيز التعاون وتوطيد الشراكة بين البلدين، مؤكدا أن الرهان غادي يبقى باش يتم توحيد الرؤى لإيجاد حلول وتقديم أجوبة لمختلف الإشكاليات المطروحة خاصة على المستوى الإقليمي.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد