afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

فرحة عارمة بمدينة العيون ابتهاجا بتأهل أسود الأطلس لثمن نهائي كأس إفريقيا للأمم-كوت ديفوار 2023

عاشت مدينة العيون، مساء يوم  الأربعاء، على إيقاع فرحة عارمة وحماس منقطع النظير، ابتهاجا بتأهل أسود الأطلس لثمن نهائي كأس إفريقيا للأمم- كوت ديفوار 2023 ، عقب فوز المنتخب الوطني المغربي على نظيره الزامبي ( 1-0) في المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب لوران بوكو بسان بيدرو، برسم الجولة الثالثة من مباريات المجموعة السادسة.

و هكذا ،احتشدت جماهير حاضرة الصحراء المغربية بشوارع العيون وأزقتها وساحاتها وأحيائها، وفي مختلف الشرايين الرئيسية لهذه المدينة، لتتوجه فرادى وجماعات نحو ساحة المشوار، وهي تهتف وتشيد بهذا التأهل حاملة الرايات الوطنية. وكانت ساحة المشور مسرحا لمتابعة أطوار المباريات وخاصة منها تلك المتعلقة بأسود الاطلس ،من خلال الشاشة العملاقة التي تم وضعها رهن إشارة المواطنين، بتنسيق بين السلطات المحلية وجماعة العيون .

فلا صوت يعلو على منبهات السيارات والدرجات النارية و المزامير وهتافات الجماهير،وسط أجواء فرحة عارمة تفجرت شرارتها الأولى في ملعب لوران بوكو بمدينة سان بيدرو الايفوارية لتعم بعد ذلك قلوب المغاربة داخل الوطن وخارجه وكل شرائحه .

وتواصلت الأجواء الحماسية بمدينة العيون الى ساعات متأخرة من الليل، حيث لم تنقطع هتافات الجماهير احتفاء بهذا الانجاز، الذي يعزز مرة أخرى مكانة المنتخب المغربي على المستوى القاري والدولي.

فقبل بدء اللقاء، كانت جميع المقاهي وجنباتها مملوءة عن آخرها ،مما اضطر معه أرباب المقاهي الى وضع شاشات أخرى خارج المقاهي لتوفير الظروف المواتية لعشاق المنتخب الوطني من أجل متابعة أطوار هذه المباراة ، وسط أجواء حماسية واحتفالية، ودعم مستمر ومتواصل للمشجعين من جميع الأعمار، وهم يلوحون بالأعلام الوطنية و يرددون الاغاني الوطنية وأهازيج نصرة تشجيعا للمنتخب الوطني طوال المباراة.

ومباشرة بعد إعلان الحكم الغابوني باتريس مبيامي نهاية أطوار اللقاء بانتصار الأسود ، تشكلت مواكب كبيرة للسيارات، والدراجات النارية، تحمل الأعلام المغربية، وبدأت تجوب شوارع وأحياء عاصمة الصحراء المغربية، حيث أطلقت الجماهير العنان للهتاف معبرة عن فرحتها، وخلق أجواء من البهجة اختلطت فيها المشاعر الجياشة ، بفخر الانتماء الى الوطن الأم . وبساحة “المشور “المحطة الرئيسية لجميع الجماهير، والتي امتلأت عن آخرها، أقيمت حلقات وتجمعات للنساء والشباب والرجال من مختلف الاعمار ابتهاجا بمجد أسود الاطلس، في أجواء احتفالية ردد خلالها المشجعون النشيد الوطني، وهتفوا بأسماء لاعبي المنتخب الوطني.

وفي تصريحات استقتها وكالة المغرب العربي للأنباء بهذه المناسبة ،عبر عدد من سكان مدينة العيون نساء و رجالا شيبا و شبابا عن سعادتهم وابتهاجهم بالتأهل الذي حققه المنتخب الوطني ،منوهين بالمبادرات التي تسهر عليها السلطات المحلية وجماعة العيون لتوفير الظروف المناسبة لتتبع أطوار هذه التظاهرة الرياضية في أجواء حماسية.

و أشادوا عاليا بالعمل الجاد الذي يقوم به الناخب الوطني وليد الركراكي، في قيادته سفينة المنتخب الوطني بأمان واقتدار ليحقق حلم المغاربة في الذهاب بعيدا في هذه التظاهرة الرياضية القارية ، ويصنع من كتيبته فريقا نموذجيا في هذه المحطة الرياضية الجماهرية الافريقية.

وبهذا الفوز تأهل المنتخب المغربي متصدرا لمجموعته برصيد 7 نقاط، ورافقه للدور الثاني منتخب الكونغو الديمقراطية الذي حل وصيفا للمجموعة برصيد 3 نقاط، في حين جاء منتخب زامبيا في المركز الثالث برصيد نقطتين متقدما بفارق الأهداف عن المنتخب التنزاني الذي حل في المركز الرابع، علما أن هذا الفوز عبد الطريق أمام البلد المضيف لهذه التظاهرة الرياضية ” الكوديفوار ” للعبور إلى دور الثمن.

وسيلتقي المنتخب الوطني في دور الـ16 مع نظيره الجنوب إفريقي، المتأهل ثانيا عن المجموعة الخامسة، يوم الثلاثاء المقبل ابتداء من التاسعة ليلا بالتوقيت المغربي على أرضية ملعب لوران بوكو بسان بيدرو.

تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد