العيون: احتضان الدورة ال 18 لنصف ماراطون الدولي بشكل مغاير

الصحراء 24 :  العيــــون

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ينظم نادي شباب الساقية الحمراء لألعاب القوى يوم الأحد 6 نونبر القادم، الدورة ال 18 لنصف ماراطون بمدينة العيون.

وأفاد بلاغ النادي الصادر يوم امس بأن هذه الدورة المنظمة تحت إشراف الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى وعصبة جهة العيون الساقية الحمراء، ستعرف مشاركة عدائين وعداءات من دول إثيوبيا، وكينيا، وجنوب إفريقيا، ورواندا ،واريتريا، والجزائر، وفرنسا، وروسيا، واسبانيا، وموريتانيا، وتونس، والبحرين، والسعودية، والإمارات العربية المتحدة، والعراق، والأردن، والكاميرون، والسينغال، إضافة إلى المغرب .

وأضاف البلاغ أن هذه الدورة، التي تنظم تحت شعار “الرياضة في خدمة التنمية والوحدة الترابية ” بدعم من وزارة الداخلية ووزارة الشباب والرياضة وولاية ومجلس جهة العيون الساقية الحمراء ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لأقاليم الجنوب وفوسبوكراع والمجالس المنتخبة ،واللجنة الوطنية الأولمبية المغربية والمغربية للألعاب والرياضة، ستعرف أيضا مشاركة 18 دولة من بينها على الخصوص الدول التي شاركت ببعثاتها في المسيرة الخضراء، خاصة من دول الخليج العربي وأوروبا والشرق الأوسط.

Ocp-Asari 720/300

وأشار إلى أن اللجنة المنظمة تعتزم خلال هذه الدورة الانفتاح على كافة المؤسسات التعليمية ومعاهد التكوين والجامعات والوحدات الصناعية، قصد الرفع من عدد المشاركين ليصل إلى 5000 عداء وعداءة مغاربة.

كما ستخصص جوائز مادية قيمة للفائزين العشر الأوائل بالنسبة للذكور والإناث، كما ستخصص جوائز هامة لسباق الناشئين (أقل من 16 سنة) على مسافة أربعة كيلومترات ، للمتمدرسين وتلاميذ معاهد التكوين المهني.

حري بالذكر أن نصف ماراطون العيون حاصل على الاعتراف الدولي، بشهادة الاسباني باكو رئيس الجمعية الدولية للسباقات على الطريق والماراطون المعترف بها لدى الاتحاد الدولي لألعاب القوى، حول مستوى التنظيم وفضاءات الاستقبال والتي تستجيب للمعايير الدولية، وهو مؤشر على السمعة الطيبة التي يحتلها نصف ماراطون العيون الدولي لدى الاتحاد الدولي والجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى.

banner derhem
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد